"ناماستي الهند" رائعة فنّية بدار الأوبرا السلطانيّة

.

 

 

 

 

 

 

"ناماستي الهند" رائعة فنّية بدار الأوبرا السلطانيّة

 

يضمُّ هذا العرض العديد من الاستعراضات المبهرة التي تجسّد النار المشتعلة، والطاقة المتفجرة في الرقص الهندي الذي يأتي بأسلوب بوليوودي

 

تفتتح دار الأوبرا السلطانية مسقط برنامجها المعدّ لشهر أكتوبر ضمن موسمها الجديد 2018-2019م برائعة فنية، صمّمت بأسلوب هوليوودي مبهر، تتمثّل بعرض" ناماستي الهند" الذي من خلاله ستصطحب استوديوهات "آر جي" الجمهور في رحلة ثقافية أصيلة إلى بلاد الهند، للتعرّف على "الهند الساحرة" بألوانها الغريبة، ومباهجها التي لا تنتهي، وسيتابع الجمهور العديد من الاستعراضات المبهرة التي تجسّد النار المشتعلة، والطاقة المتفجرة في الرقص الهندي في عرض مسرحي رائع لم يسبق له مثيل، خارج سياق الأفلام السينمائية ، ويأتي كثمرة تعاون بين أهم المواهب الإبداعية في بوليوود لتقديم عرض استثنائي ساحر مفعم بالحياة، يروي قصة (شايلي شيرغل) التي  تستجيب لوصية والدتها قبل الموت، فتسافر من منزلها في ميونخ إلى الهند لتحقيق حلم والدتها الأخير، وتتشعّب الأحداث، وتتعدّد الخطوط، فتمضي (شايلي شيرغل) في جولة ثقافية مصوّرة في الهند، تلك الجولة تعكس الطاقة الهائلة للرقص الهندي عبر استعراضات مبهرة في عرض يؤكّد أنّ الهند أكثر من مجرد موسيقى، فعرض"ناماستي الهند "، ليس مجرد مسرحية غنائية؛ بل أنّها ثورة مسرحيّة مليئة بالحيويّة، والحماس، والبهجة .

العرض للمخرج الكبير، ومصمّم الرقصات الشهير : راجيف غوسوامي، ومن كلمات: عرفان صديقي، أمّا الموسيقى الأصلية، فهي  للمؤلف سالم سليمان.

سيستمتع جمهور دار الأوبرا السلطانيّة مسقط بمشاهدة هذا الحفل يومي الخميس، والجمعة  الموافقين  4، و5 أكتوبر الجاري، الساعة 7 مساء.

لمزيد من المعلومات، أوالحجز، زوروا موقع دار الأوبرا السلطانية مسقط

 (www.rohmuscat.org.om)

 

 

More from مختارات من برامج وأنشطة هلا