احصاءات الثقافة لعام 2016

مسقط (يوليو 2017):

أصدر المركز الوطني للإحصاء والمعلومات تقريره الخاص باحصاءات الثقافة لعام 2016 وهذه أرقامه:

ازدادت أعداد الجوامع بالسلطنة خلال العام 2016 ليصل عددها إلى ألف و419 جامعا كما ازدادت أعداد المساجد ومصليات العيد ليبلغ عددها 14 ألفا و367 في حين بلغ عدد مدارس القرآن الكريم ألفا و51 مدرسة وفق ما أوضحت نشرة إحصاءات الثقافة الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات.

وقالت النشرة إن عدد الحجاج في العام 2016 بلغ 11 ألفا و64 حاجا شكل العمانيون منهم ما نسبته 95% فيما يشكل الشباب في الفئة العمرية من 15 إلى 29 سنة حوالي 6% بينما يشكل المسنون 14% من الحجاج في حين شكل النساء 42% من مجموع الحجاج.

وبلغ عدد الكوادر الدينية بالسلطنة 5 آلاف و50 كادرا دينيا حيث انخفضت اعداد الوعاظ بـ40% لتصل إلى 132 واعظا كما انخفضت أعداد المرشدين الدينيين بـ7% لتصل إلى ألف و130 مرشدا دينيا بينهم ألف و71 مرشدة في حين ارتفعت أعداد الأئمة والخطباء بـ0.8% لتصل إلى 3 آلاف و703 أئمة وخطباء.

من جهة أخرى بلغ عدد زوار المتاحف بالسلطنة خلال العام الماضي 297 ألفا و806 زوار  موزعين على متاحف أرض اللبان الذي زاره 117 ألفا و744 زائرا بارتفاع 15.5% مقارنة بالعام 2015 ومتحف بيت الزبير الذي زاره 91 ألفا و166 زائرا بارتفاع نسبته 24% ومتحف الطفل الذي زاره 24 ألفا و883 زائرا بارتفاع نسبته 26.8%.

وبلغ عدد زوار متحف التاريخ الطبيعي 15 الفا و11 زائرا بانخفاض نسبته 18.2% فيما بلغ عدد زوار متحف قوات السلطان المسلحة 20 ألفا و121 زائرا بارتفاع نسبته 61%. وانخفض عدد زوار متحف بيت البرندة بنسبة 1.3% ليصل 7 آلاف و690 زائرا وانخفض أيضا عدد زوار المتحف العماني الفرنسي بنسبة 9% ليصل إلى 3 آلاف و32 زائرا.

وزار متحف غالية للفنون الحديثة ألفان و279 زائرا فيما زار متحف بدية ألف و789 زائرا.

وخلال العام 2016 تم إضافة 3 متاحف هي المتحف الوطني الذي زاره 11 الفا و991 زائرا ومتحف النقود الذي استقبل 585 زائرا ومتحف المدرسة السعيدية للتعليم الذي زاره ألف و515 زائرا.

وارتفع عدد زوار القلاع والحصون بالسلطنة والتي يبلغ عددها 51 قلعة وحصنا بنسبة 14% ليبلغ عدد الزوار 284 ألفا و719 زائرا.

وبينت نشرة إحصاءات الثقافة أن 88% من اجمالي أعداد الحرفيين العمانيين من النساء وبمعدل حرفي مقابل 7 حرفيات كما بينت النشرة أن عدد الحرفيين ارتفع مقارنة بالعام 2015 بنسبة 11% ليصل إلى 19 ألفا و576 حرفيا بينهم 17 ألفا و206 حرفيات وألفين و370 من الحرفيين الذكور.

 

وفيما يخص المحميات وأنواعها وعدد زوارها خلال العام 2016 تظهر الاحصائيات أن عدد المحميات بلغ 14 محمية يعمل بها 191 شخصا وتوزعت بين 3 محميات حيوانية بلغ عدد زوارها 23 الفا و681 زائرا ومحميتين نباتيتين بلغ عدد زوارها ألفين و20 زائرا و9 محميات نباتية حيوانية بلغ عدد زوارها 600 زائرا وبالمجمل بلغت نسبة الانخفاض في زوار المحميات 31% مقارنة بالعام 2015.

 

وفيما يخص النشاط المسرحي تضاعفت أعداد العروض المسرحية حوالي مرتين لتبلغ 41 عرضا توزعت على 8 مسارح وحضرها 128 ألفا و950 متفرجا بانخفاض نسبته 2% قي أعداد الحضور مقارنة بالعام 2015.

 

وانخفضت أعداد اللوحات والرسومات المعروضة بنسبة 80% لتصل إلى 800 لوحة كما انخفض كذلك عدد الزوار بنسبة 9% ليبلغ 15 ألفا و250 زائرا كذلك انخفض عدد المشاركين من الفنانين العمانيين بنسبة 21% ليصل إلى ألف و50 فنانا في حين بلغ عدد الفنانين الوافدين 110 فنانين.

وارتفعت أعداد الكتب المنشورة خلال العام 2016 بنسبة 17% لتصل إلى 775 كتابا استحوذت كتب التربية على 47% منها وبعدد بلغ 363 كتابا تلتها الكتب المتعلقة بالعلوم الاجتماعية والأعمال التجارية والقانون بـ30 كتابا ثم كتب الدراسات الإنسانية والفنون بـ25 كتابا في حين بلغ عدد كتب العلوم 18 كتابا والصحة والخدمات الاجتماعية 15 كتابا والزراعة 4 كتب. ولم يصدر أي كتب عن الهندسة والصناعة الإنتاجية في حين بلغ عدد الكتب الأخرى التي تشمل الدين والأدب وتقنية المعلومات والاقتصاد وغيرها 320 كتابا.