النساء هن الأفضل في أداء المهام المتعددة، ووفقاً لدراسة جديدة

أظهر العلم منذ فترة طويلة أن النساء هن الأفضل في أداء المهام المتعددة، ووفقاً لدراسة جديدة فإن ذلك كله يرجع إلى حقيقة أن الرجال يحتاجون إلى استخدام أجزاء أكثر من دماغهم بالإضافة إلى حاجتهم لطاقة أكبر من أجل تحويل انتباههم من أمر إلى آخر

بغض النظر عن الجنس والعمر فإن تحويل الانتباه من مهمة إلى أخرى يتطلب دائماً تنشيط أجزاء معينة من العقل، وذلك بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

إذ إن جميع البشر يُفعلون ثلاث مناطق من العقل في الوقت نفسه (المناطق قبل الجبهية الظهرانية، والفُصَيص الجِدارِي، السُّفلي‎ بالإضافة إلى التَّلْفيف القَذالي السُّفْلي) إلا أن عقل النساء يتطلب طاقة أقل عند التحول من مهمة لأخرى مقارناً بالرجال.

يقول مختبر اللغويات العصبية بإدارة الصحة والسلامة (HSE)، أن الرجال لا يستخدمون طاقة أكبر في المناطق قبل الجبهية الظهرانية فقط، بل يحتاجون كذلك لمساعدة المناطق الحركية والجزيرية، وهو ما لا تحتاجه النساء، وهذا يعني أن عملية التحول من مهمة إلى أخرى أبطأ عند الرجال مقارنة بالنساء.

إلا أن معظم النساء لا يصلن هذه الدرجة من التعقيد إلا عندما يصلن للخمسينيات من العمر، بينما تمثل هذه الصعوبة واقع الأمر بالنسبة للرجال على مدار حياتهم.وأضاف الباحثون، إن هذا الحفاظ على الطاقة لدى النساء من المرجح أن يساعدهن كثيراً في تجاوز ضغوط كبيرة أو في المواقف الحرجة التي تتطلب تحويل الاهتمام، ومع ذلك، لا يبدو أن بإمكانهم تقديم تفسير لفكرة وجود هذا الاختلاف في حد ذاته

 

المصدر: mail online