فريق عُمان للإبحار يبدأ مشوار الـ 605 ميل بسباق فاستنت الكلاسيكي

فريق عُمان للإبحار بفئة كلاس40 يبدأ مشوار الـ 605 ميل بسباق فاستنت الكلاسيكي

 

 

 انطلق فريق عُمان للإبحار بفئة كلاس40 صباح يوم الأحد في تحدي الـ605 ميل بسباق فاستنت الكلاسيكي  ضد 26 فريق آخر في نفس الفئة، وتشير معلومات التتبع بالأقمار الصناعية أن الفريق قد وصل إلى المركز السادس عند شبه جزيرة ليزارد، أقصى نقطة جنوبية لإنجلترا، مع أنه حصل على مخالفة عند خط الانطلاق يوم الأحد أجبرته على الدوران والانطلاق مرة أخرى، فتأخر عن الفرق الأخرى لبضع دقائق، واستطاع اللحاق بها والعودة إلى المراكز العشرة الأولى خلال يوم واحد فقط.

يعتبر سباق فاستنت من أشهر السباقات الشراعية الكلاسيكية لارتباطه بصخرة فاستنت الشهيرة بإيرلندا، ويقام كل سنتين وتشارك فيه القوارب من مختلف الفئات، وفي هذا العام يشارك فيه 368 قاربًا -من بينها 26 قاربًا من فئة كلاس40- وهو أكبر عدد من المشاركات في تاريخ السباق منذ انطلاقه أول مرة في عام 1925م. ينطلق السباق من الساحل الجنوبي لإنجلترا ويتجه إلى صخرة فاستنت جنوبي إيرلندا، ثم عودة عبر البحر الأيرلندي إلى بليموث في الساحل الجنوبي الشرقي لإنجلترا.

 

 

ويشارك مشروع عُمان للإبحار في هذا السباق بفريق مكون من الربان سيدني جافنييه ومعه العُمانيين فهد الحسني وسامي الشكلي بالإضافة إلى الأسباني أليكس بيلا، وجميعهم كانوا ضمن طاقم القارب مسندم مود70 في الأعوام الماضية، وكانوا جزءًا من الفريق المحيطي الذي سجل أرقامًا قياسية عالمية.